THE BATCH33 ( JOURNEY OF SUCCESS )

ترحب إدارة المنتدى بكافة المقترحات التي يتقدم بها الأعضاء من أجل تطوير و تحسين المنتدى .. و نعدكم بعمل المستطاع لتلبية مقترحاتكم، مع فائق الشكر و التقدير ... إدارة المنتدى
لقد تم مؤخرا ًنشر كتاب (فلك الشيطان) و الذي ألفه زميلنا من الدفعه الكاتب / مجلي الجرباني و الكتاب متواجد في مكتبات خالد ابن الوليد في التحرير و الدائري
للراغبين في وضع أخبار جديده للدفعه إرسال رسالة إلى بسام المردحي المتواجد في المنتدى و شكراً.... إدارة المنتدى

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

Kind of men2

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1default Kind of men2 في 21/5/2009, 5:41 pm

artamees_750

avatar
Active Person
Active Person
النوع السادس: الرجل الكامل أو نموذج الكمال :

يطلب من الآخرين المثاليه في عمل أي شئ حتى لو كان طبق سلطه وهو دائما محبط فقد لايجد شئيا تم أداءه على أكمل وجه والمرأه حبيبه أم خطيبه أم زوجه يدهشها عزمه وتصميمه ومثاليته وتحقيق ذلك صعب .
الحل : تنجحين معه إذا حاولتي تخفيف أحلامه ومثاليته دون أن يقبل النقص في الحياة.


النوع السابع: الخيالي :

يعيش دائما في الخيال ولابد من رده إلى العالم الواقعي بدلا من دنيا الأحلام التي يعيش فيها وهو يصيب المرأه بالجنون لأنه يرفض الحياه في الزمن الحاضر ولأنه يحلم فهو بذلك يجعل شريكة حياته تتألم دوما لأنه كسول .
الحل : قولي له أن يحقق يوميا بعض الاشياء الصغيرة 3أو4 أعمال فإن أنجزها فإنك قد تردينه إلى دنيا الواقع .


8- النوع الثامن الذي يريد أن يسعد جميع الناس ويجعلهم مسرورين :

هذا الرجل يهبط بنفسه إلى أقل من مستواه فهو يجعل نفسه دون الأخرين ولا يسعى إلا إلى إرضاء الجميع وأن يكونوا سعداء به وهو لا يستمتع بالحياه ولا يسترخي أبدا فهو على قناعه بأن هناك من هو ليس راضيا عنه ونتيجه لذلك فهو غير واثق من نفسه أبدا .
الحل : المطلوب منك سيدتي أن تجعليه ينظر لنفسه بدقه وينظر لما في نفسه من مزايا بدلا من أن ينتظر تقدير الناس له .
دعيه يقلل من حسابه لنفسه ولومه لها وان يقدر نفسه حق قدرها وكما يستحق وأن يقيم النقاط الطيبه في عمله وفي حياته وإذا نجحت في جعله يقيم نفسه ويعتني بها فإنه حتما سيتغير .


النوع التاسع: البــــــــــارد :

لايبكي ولايصرخ أبدا وهذا الرجل من الصعب الإقتراب منه ينكر المشاعر والأحاسيس لأنه يقتل خواطره وإنفعالاته ويكتمها وفي بعض الأحيان يخيل لنا أنه بلا مشاعر وبلا عواطف وهو بهذا الأسلوب يسرق الفرح من القلوب ومن العيون وهو يخفي في أعماقه كل العواطف إن وجدت .
الحل : حاولي معه أن يخرج المخزون من عواطفه وثقي أنه مادام ينكر عواطفه فهو يعتقد أنك أيضا بلا عواطف وقولي له أنه مسئول ويعتمد عليه واجعلي قراءته لاتبني على المنطق ولاتكون واقعيه فحسب.

منقول

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى